الحدث الإرشادي الافتراضي للطلبة الجدد 2021-2022

نظّمت جامعة السوربون أبوظبي فعاليات حدثين إرشاديين افتراضيين 2021-2022 للطلبة المستجدين، الأول لطلبة البكالوريوس والآخر لطلبة الماجستير واستضافت ما يزيد عن 700 طالب وطالبة. ابتدأت فعاليات الحدث الافتراضي لطلبة البكالوريوس في 30 أغسطس واستمرت لمدة يومين بهدف تيسير عملية الانتقال من الحياة المدرسية إلى الحياة الجامعية وتزويدهم بالمعلومات الكافية وتقديم صورة واضحة عن طبيعة كل اختصاص جامعي على حدة. كما أتاح الحدث للطلبة فرصة مقابلة أفراد هيئة التدريس وطلبة آخرين، وتعريفهم بجميع المرافق والأنشطة والخدمات التي توفرها الجامعة فضلاً عن إرشادهم حول كيفية التواصل مع مستشاري التوجيه في الجامعة.

لم تقتصر فعاليات هذين الحدثين على الجانب الأكاديمي وحسب، بل ضمت عدة أنشطة ترفيهية وجلسات تعريفية بالحرم الجامعي العصري الذي يمتد على مساحة 93000 متر مربع في جزيرة الريم ومرافق الجامعة كالمرافق الرياضية والمكتبة والسكن الجامعي.

استهل الحدث الإرشادي الافتراضي لطلبة البكالوريوس بكلمة ترحيبية من مديرة الجامعة البروفيسورة سيلفيا سيرانو، والذي تناولت من خلاله عدة مواضيع، أهمها حرص الجامعة على تقديم أفضل مستويات التعليم العالي واستراتيجيتها التي تصبو للحفاظ على سلامة الطلبة واستمرار العملية التعليمية. وفي ضوء ذلك، أشارت البروفيسورة سيرانو إلى الجهود المبذولة من قبل الجامعة لتطبيق نموذج التعليم الهجين لمراعاة الظروف المختلفة التي قد يمر بها الطلبة في ظل جائحة كوفيد-19 كما حثت الطلبة على حضور الفصول الدراسية شخصيًا إذا كانوا قادرين على ذلك، حيث أنها تؤمن أن التعليم عن بعد لا يعد بديلاً للتعليم الحضوري. وختاماً لكلمتها، أكدت البروفيسورة سيرانو للطلبة على أن الجامعة قامت باتخاذ جميع الإجراءات اللازمة للحفاظ على سلامتهم واستعدادًا لعودتهم إلى الحرم الجامعي.

ومن ناحية أخرى، انطلقت فعاليات الحدث الإرشادي لطلبة الماجستير في 1 سبتمبر وهدفت لتعريف الطلبة بالخدمات المتنوعة التي توفرها الجامعة بالإضافة لعدد من الخُطب التي ألقاها أفراد المجلس الطلابي الذين شاركوا تجاربهم الشخصية وقدموا النصائح القيمة التي من شأنها تعزيز رحلتهم التعليمية. وفي هذا الصدد، علقت البروفيسورة سيلفيا سيرانو قائلة “سيتمكن الطلبة لدى انضمامهم لبرامج الماجستير التي تقدمها جامعة السوربون أبوظبي من توسيع آفاق معرفتهم وتعزيز فرصهم المهنية بالإضافة للاستفادة من تاريخ الجامعة في التميز الأكاديمي والذي يعود إلى 760 سنة خلت. كما ستتاح لهم فرصة تطوير مهاراتهم وتحقيق التميز الأكاديمي والمهني في سوق العمل الحالي الذي يشهد منافسة قوية، والاستفادة من روابط الجامعة القوية بمختلف المنظمات والشركات “.

اختُتمت فعاليات الحدث الإرشادي الافتراضي للطلبة بنجاح حيث تم الترحيب بالطلبة الجدد وتزويدهم بأهم التفاصيل والمعلومات المرتبطة بالسنة الدراسية والخدمات الطلابية المتوفرة والحياة الجامعية.

اقرأ المزيد من المصدر