اليوم الدراسي الأول للملتحقين بالدبلوم التنفيذي في الإدارة الرياضية

احتفلت جامعة السوربون أبوظبي باليوم الدراسي الأول للطلبة الجدد الملتحقين بالدبلوم التنفيذي في الإدارة الرياضية والمؤلفين من 19 طالب وطالبة من 9 جنسيات مختلفة ويعملون في قطاعات شتى من جميع أنحاء الشرق الأوسط فمنهم من يعمل في وزارة الرياضة في السعودية ومجموعة السيتي لكرة القدم لمنطقة الشرق الأوسط والمركز الدولي للركبة والمفاصل ونادي العين لكرة القدم ورابطة المحترفين الإماراتية وغيرها الكثير.

كما قامت البروفيسورة سيلفيا سيرانو، مديرة جامعة السوربون أبوظبي و سعادة محمد عبدالله حازم الظاهري، الأمين العام لاتحاد الإمارات لكرة القدم، والسيد فينسنت مونيير، مدير العلاقات الدولية فيCIES ، باستقبال الطلبة في مقر الجامعة.

علّق سمو الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم قائلاً ” عمدنا منذ فترة ليست بالقصيرة على تطوير علاقاتنا مع شركائنا داخل وخارج الدولة في سبيل الوصول إلى التكامل الاجتماعي الرياضي والمعرفي عبر جميع الوسائل المتاحة ، وأكدنا على أن بناء جسور المعرفة والتطوير تبنى على أساس دعم شركائنا لتحقيق أهدافهم وإطلاق برامجهم وتنفيذ خططهم ، ونجاحهم هو نجاحنا”.

وأضاف رئيس اتحاد كرة القدم ” نهنئ شركاءنا في جامعة السوربون بأبوظبي على إطلاق برنامجهم الرياضي الجديد والذي ندعمه باتحاد الكرة من جميع الجوانب ليحقق نجاحا مبهراً وينتج جيلاً شاباً ذو معرفة بالإدارة الرياضية المحترفة بجميع جوانبها ، ونحن على ثقة بأن جامعة السوربون لديها من المقومات ما يلزم لتلبية كافة المتطلبات لتحقيق ذلك”.

واختتم ” نؤكد على حرصنا الشديد على دعم البرامج التعليمية الرياضية التي تثري إدارة كرة القدم في الدولة وتضيف له جانباً من الاحترافية والبناء السليم للوصول إلى أفضل الممارسات في الإدارة الرياضية المحلية”.

كما علقت البروفيسورة سيلفيا سيرانو، مديرة جامعة السوربون أبوظبي قائلة: “يسعدنا في جامعة السوربون أبوظبي أن نرحب بالدفعة الجديدة من طلبة الدبلوم التنفيذي في الإدارة الرياضية في الحرم الجامعي وبحضور شركائنا ألا وهما اتحاد الإمارات لكرة القدم و CIES-FIFA. إن الدبلوم التنفيذي في الإدارة الرياضية هو برنامج شامل تم تصميمه بعناية ليجمع بين التعليم النظري والعملي وذلك لإثراء الطلبة بالمهارات والمعرفة اللازمة. نطمح لتخريج متخصصين قادرين على التكيف مع المتطلبات الإقليمية والوطنية في مجال الرياضة ليصبحون قادة في مجالاتهم.”

كما علّق محمد بن هزام الظاهري، الأمين العام لاتحاد الإمارات لكرة القدم، قائلاً: ” منذ يونيو الماضي ونحن نعمل جنباً إلى جنب مع شركائنا في جامعة السوربون بأبوظبي والمركز الدولي للدراسات الرياضية نحو إطلاق الدبلوم التنفيذي للإدارة الرياضية و الذي يدعمه اتحاد الإمارات لكرة القدم والذي يحتوي على 6 محاور رئيسية وهي: التسويق والرعاية ، الإدارة ، المالية ، القانون الرياضي ، التواصل ، إدارة الفعاليات الرياضية وهذه المحاور تمثل أساس أي منظومة رياضية محترفة متكاملة تسعى للوصول إلى الاستقرار والنجاح الإداري على جميع الأصعدة “.

” قام فريق عمل المركز الدولي للدراسات الرياضية رفقة جامعة السوربون أبوظبي ، بعمل كبير خلال الأشهر الثلاث الماضية بالتعاون والتواصل مع اتحاد كرة القدم لوضع البرنامج الزمني المناسب لإطلاق البرنامج التنفيذي للإدارة الرياضية وهو ما يحدث اليوم ، ونحن مسرورون وفخورون جدا لكوننا جزء من هذا المشروع الذي نتوقع له مستقبل كبير في الفترة القادمة وهو يبشرنا بولادة جيل جديد قادر على الإدارة الرياضية باحترافية عالية”.

واختتم الأمين العام لاتحاد الكرة ” الدبلوم التنفيذي هو خطوة أولى لسنوات قادمة ستكون حافلة بالإنجازات والتطور للوصول إلى بيئة رياضية مستدامة فيها كوادر وطنية متخصصة بالكثير من الجوانب الدقيقة من الإدارة الرياضية ونحن لن نتوقف عن تطوير منظومة كرة القدم بل سندعمها بهذه الكوادر في المستقبل القريب”.

من ناحية أخرى، علق السيد فينسنت مونيير، مدير العلاقات الدولية فيCIES قائلاً: “إن افتتاح النسخة السابعة من الدبلوم التنفيذي هو أمر في غاية الأهمية لعدة نواح ألا وهي المكانة المهمة والخلفيات الثقافية المختلفة للطلبة الجدد والتعاون المثمر بين جامعة السوربون أبوظبي و ال CIES ودعم شريكنا الجديد في هذه الاتفاقية، اتحاد الإمارات لكرة القدم. إن جميع هذه العناصر ضرورية بلا منازع لخدمة هدفنا الرئيسي ألا وهو زيادة الوعي بين المدراء بالتحديات الحالية والمستقبلية التي تواجه مجال الرياضة وكرة القدم على وجه الخصوص. ”

اقرأ المزيد من المصدر